'طرد الروح الشريرة من إميلي روز' فيلم الرعب المبني على القصة الحقيقية لميشال.

كانت القصة الحقيقية و المرعبة لأنالياس ميشال مصدر الالهام لفيلم 'طرد الروح الشريرة من اميلي روز' ، حيث بدأت حالة المراهقة ميشال حين بدأت تفقد وعيها بشكل غريب.

كانت ميشال كاثوليكية تقية في ألمانيا.تم نقلها إلى طبيب أعصاب بعد أن تكررت إصابتها بالتشنجات و الغيبوبة و سلس البول، والذي شخص مرضها على أنه صَرع الفَصِّ الصُدْغِيّ.خضعت للمداواة من الصرع لكنها لم تتحسن بل ساءت حالتها.قالت أنها مسكونة بشيطان.و صرحت أنها رأت الشيطان عديد المرات ،وأنها تراه أينما ذهبت و قد سمعت الأرواح الشريرة تقول لها أن 'تتعفن في الجحيم' و أنها 'ملعونة'.
كانا والداها يبحثان عن حل  لهذه المعضلة ،لذا طلبوا العون من قس. و لمدة 10 أشهر قام قسان ب67 عملية طرد للأرواح الشريرة على ميشال.


خلال عمليات طرد الأرواح الشريرة تقوم الأرواح الشريرة بالمحاربة على السيطرة على ميشال ،وتخاطب بصوت مخيف و مزمجر.
تدهورت صحة ميشال تدريجيا خلال هذه الفترة حتى توفيت سنة 1976 ،بسبب سوء التغذية و الجفاف.
تم إتهام والديها و القسين بالتقصيرو الإهمال مما سبب وفاتها ،و أصبحت قضية رأي عام. 

قد يهمك أيضا:

كيف تتجنب التعرض لمرض الزهايمر وفقدان الذاكرة؟

4 أشياء لا تعرفها عن القطط، تعرف على القدرة العجيبة للقطط!

هل سمعت يوما بمتحف البشر أو ما يسمى "عوالم الجسد'؟

7 أطعمة تتناولها للتخلص من نسبة خطر الإصابة بالسرطان

هل سمعت عن "الرجل ذو الوجهين"؟

إرسال تعليق

0 تعليقات