المراحل الأربع للحياة ، وفقا لكارل يونغ

المراحل الأربع للحياة ، وفقا لكارل يونغ

المراحل الأربع للحياة ، وفقا لكارل جونغ
المراحل الأربع للحياة ، وفقا لكارل جونغ

لا يوجد جدال في أننا سنمر بمراحل أو أوقات مختلفة في حياتنا ، لكل منها تجاربها الفردية الخاصة ، ومكافآتها ، وتحدياتها. خذ بعين الاعتبار مثلا ، الشخص الذي كنت عليه عند تخرجك من المدرسة الثانوية ، متوجهًا إلى الحياة واثقا و غارقا في العالم أمامك.

يتفق معظمنا على أننا في تلك المرحلة من حياتنا كنا مختلفين تمامًا عما نحن عليه الان أو الشخص الذي توقعنا أن نكونه. ومع ذلك ، هل هناك معنى أعمق لمرور الوقت والنمو الشخصي من مجرد مرورنا عبر هذه الفترات من التطور؟

7 حيل نفسية ستسهل حياتك بشكل مدهش!

في حين أن العديد من العقول العظيمة في عالم الطب النفسي لديها نظريات خاصة بها فيما يتعلق بنمو الشخصية خلال جميع مراحل حياتنا ، هناك نظرية واحدة وقد نسبت إلى الطبيب النفسي السويسري والمحلل النفسي كارل غوستاف يونغ التي لا تزال تُدرس و تكتسب قبولا تدريجيا . اشتهر يونغ بعمله في مجالات الشخصية واللاوعي الجماعي ، وأفترض أن هناك 4 مراحل أساسية للحياة سوف نتطرق لها بمزيد من التفاصيل. لم تكن هذه المراحل مرتبطة بأي فئة عمرية محددة مقابل فترة من الإنجاز . بدلا من ذلك ، هذه المراحل هي انعكاس ما نحن عليه في ذلك الوقت ، مما يوضح دوافعنا وحالتنا العقلية حينها.



والأمر الأكثر إثارة للاهتمام هو أن يونج أوضح أنه في الوقت الذي توجد فيه 4 مراحل واضحة في الحياة ، فإننا لن نجد أنفسنا دائمًا نتحرك عبرها في خط مستقيم. بدلا من ذلك ، وصف الحياة بأنها أكثر تعقيدا. وفي الوقت الذي نواجه فيه المواقف والحالات المختلفة للحياة ، أوضح ، قد نتقدم إلى الأمام وإلى الوراء عبرها. كل مرحلة تلعب دورا هاما ، مما يسمح لنا ليس فقط بإدارة حياتنا بل بالنجاح في ذلك أيضا.

هذه هي مراحل الحياة 4 من كارل يونغ . في اي مرحلة انت حاليا؟


رقم 1 : الرياضي

هذه هي المرحلة التي غالبا ما نوصف فيها بأننا أنانيون أو نرجسيون. على الرغم من كل ما قد يحدث في العالم من حولنا ، فنحن نركز على أنفسنا وعلى صورتنا الذاتية. هذا الاعتبار الذاتي هو سطحي إلى حد كبير ، بالتركيز على مظهرنا ، شكل أجسامنا والصورة التي يرانا العالم عليها. في حين أن هذا قد يبدو وكأنه مرحلة سلبية ، إلا أنه يخدم غرضًا. قد يعود المرء إلى مرحلة الرياضي ، على سبيل المثال ، في وقت يركز فيه على فقدان الوزن والعودة إلى الشكل. في حين أن معظم الناس سوف يدخلون ويخرجون من هذه المرحلة طوال حياتهم ، بعضهم سيقضي حياته واقعا في شراكها ، غير قادر على رؤية ما يتجاوز مصالحه ورغباته الأنانية.


7 أنواع بدائية داخلية تشل ثقتك بنفسك واحترامك لذاتك

رقم 2 : المحارب

عندما يفتح الناس عقولهم إلى طريقة أعمق للنظر إلى العالم من حولهم ، قد ينتقلون إلى مرحلة المحارب. هذه هي النقطة في الحياة حيث تبدأ بتحديد مكانك  ، ومن ستكون ، وما هو المطلوب للوصول إلى هناك. خلال هذه المرحلة سوف تبدأ في تحديد أهداف واضحة لحياتك. بالنسبة للبعض ، سوف تكون هذه الأهداف نبيلة ، ويستعدون لاختراق العالم وترك بصمتهم ، بينما بالنسبة لآخرين ، فإن الأهداف ستكون أكثر تحفظا ، وتركز على مسار وظيفي محدد أو طريقة معيشة معينة. بغض النظر ، هنا تبدأ في وضع هدف وخطة لكيفية الوصول إلى ما تريد. إذا سبق لك أن وصلت إلى نقطة في حياتك حيث تساءلت عما إذا كنت تفعل ما كان من المفترض أن تقوم به من الأساس ، وقررت إعادة تقييم حياتك ، أو تغيير مهنتك أو اتجاهك ، فمن المحتمل أنك عدت إلى هذه المرحلة.


رقم 3 : البيان

في حين أن مرحلة المحارب تدور حول تطوير الأهداف لرحلتك الشخصية في الحياة ، فإن أولئك الذين ينتقلون إلى مرحلة البيان سوف يبدؤون الآن في تركيز طاقاتهم على كيفية تأثير حياتهم على من حولهم. لم تعد ترى النجاح الشخصي كهدف نهائي في الحياة ، فتركز اهتمامك ، بدلاً من ذلك ، على كيفية تحفيز الآخرين ومساعدتهم على المضي قدمًا في حياتهم الخاصة. هذه هي المرحلة التي ترتبط في كثير من الأحيان مع الأبوة والأمومة ولكن يمكن تطبيقها أيضا على أولئك الذين يكرسون حياتهم لتنمية الآخرين بما في ذلك المعلمين ومقدمي الرعاية وأولئك الذين يكرسون حياتهم للتطوع من أجل قضية ما. إذا كنت حاليًا في هذه المرحلة ، فأنت تفهم أن أفضل طريقة لترك بصمتك على هذا العالم هي لمس قلوب الآخرين.


رقم 4 : الروح

المرحلة التي لن يصل إليها الكثيرون ، هذه هي النقطة التي لم تعد ترى فيها حياتك كمركز هام. بدلا من ذلك ، أنت تعرف أن حياتك ليست سوى جزء صغير جدا من صورة أكبر بكثير. بالنسبة للبعض ، ستأتي هذه المرحلة من خلال التفاني لدين معين ،و تكريس حياتهم لفكرة قوة عليا وخطته الأبدية. غير أن آخرين سيأخذون منهجا روحيا منفصلا عن الدين المنظم ، ويركزون اهتمامهم على طاقة الكون. في هذه المرحلة يمكننا أن نترك أي تحديات أو أضرار أو نضالات في حياتنا الحالية ، مدركين أن وقتنا على الأرض هو مجرد نقطة في جدول زمني أكبر بكثير. الوصول إلى هذه المرحلة لا يعني أنك ستبقى بها.سيجد الكثيرون أنفسهم يتساءلون عن عقيدتهم في وقت أو في آخر في الحياة ، ويعودون إلى الوراء مرة أخرى خلال المراحل ، لكن أولئك الذين يعيشون هنا يعيشون في حالة من الصحوة الروحية الحقيقية.


5 اشارات تنبّهك بانك تحترق من الداخل






إرسال تعليق

1 تعليقات