هل تماطل دائما؟ جرب ساعة العزيمة!


'المراد أن نتعود النظام والضبط في أعمالنا كلها، وألا نصاب بطاعون التأجيل والتسويف وإخلاف المواعيد' علي الطنطاوي.
ساعة العزيمة تسرع من إنتاجيتك.
هل تؤجل الأعمال الصغيرة كالمكالمات الهاتفية و خلاص الفواتير و تنظيف المنزل؟ إليك طريقة فعالة لمساعدتك للتغلب على التسويف و هي ساعة العزيمة! تساعدك على القيام بالعديد من الأمور المؤجلة في القليل من الوقت.
حدد ساعة العزيمة الخاصة بك و اجمع كل الأمور التي أجلتها و قم بها كلها مرة واحدة. سيشعرك هذا بالراحة و الرضا عن نفسك.

ماهي ساعة العزيمة؟

هي ساعة تقوم خلالها بالقيام بكل الأمور التي أجلتها.تساعدك هذه الساعة التغلب على المماطلة من خلال تخصيص وقت محدد للقيام بجميعها مرة واحدة.و تجنبك التشتت خلال مهامك اليومية.لأنك مثلا إن كنت تعلم بأنك ستقوم ب'ساعة العزيمة' يوم الثلاثاء لتنظيف المنزل  لن تتشتت أو تقلق حيال التنظيف يوم الإثنين.
يمكن أن تخصص ساعة العزيمة للقيام بالعديد من المهام كالتنظيف و تخديم الخدمات و القيام بالمكالمات الهاتفية و العناية بنفسك.عليك فقط أن تخصص ساعة العزيمة للمهام التي ليس لها موعد نهائي و لا محاسبة و لا ضغط.

كيف تقوم بها؟

أهم شيء هو أن تدرج ساعة العزيمة داخل جدولك.لأنك إن لم تدرجها قد لا تتفرغ لها.حدد المهام التي ستقوم خلال الساعة.حاول أن تجمع المهام المتشابهة مع بعضها كالتنظيف مثلا بجميع أنواعه .
ضع ملاحظة فيها كل المهام التي خصصتها لتلك الساعة كي لا تنسى إحداها. 
ضع مؤقتا بساعة يرن عند إنتهائها و إلتزم بالقيام بكل المهام التي حددتها واحدة تلو الأخرى.بعد الإنتهاء منها ستشعر بالراحة و الرضا .